التخطي إلى المحتوى
ملخص الحلقة 12 من مسلسل الأختيار رمضان 2020
مسلسل الاختيار

ينشر لكم موقع صباح اليوم ملخص الحلقة الثانية عشر من مسلسل الأختيار والتي تدور أحداثه حول حياة القائد الشهيد أحمد صابر المنسي ويظهر المسلسل أيضا الجوانب الأنسانية والاجتماعية للمنسي حيث تصدي للارهاب والتكفيريين في سيناء واستشهد في كمين مربع البرث بمدينة رفح .

 

بدأت الحلقة بطلب أبو عبدالله من الأرهابي هشام العشماوي بتفجير مبني المخابرات الحربي بمدينة الأسماعيلية وجادلة هشام في هذا الأمر وقال ليس هناك فائدة ولا جدوي من هذا التفجير حيث أنه لا يستطيع الدخول وزرع العبوات الناسفه لتدمير المكان بأكملة وأخبره أبو عبدالله أنه مازال تفكيرة بعيدا عن تفكير الجماعة وكل مايريده ليس القتل فقط بل تخويف وترهيب الناس بهذا الأنفجار وأخبارهم بأنهم قادرين علي الوصول إلي حصونهم .

 

ويتحدث المنسي مع قائده ويخبره بتواجد عشماوي بالإسماعيلية وهو المسؤول عن واقعة السيارات التابعة للجيش ولن يتوقف المنسي عن البحث عنه وقتله ويأتي مشهد لعماد صديق هشام ويخبره عن أستغرابه عن أبعاد أبو عبدالله له وعدم تكليفه بمهمة مثله ويخبره هشام بأن ابو عبدالله لا يريد فقدنا في مهمه واحده ولكن يريد كلا منه يكمل عمل الآخر .

 

وقام المنسي ببث القوه والشجاعة في نفوس جنودة بالحديث معهم واخبارهم أنهم الحق وهما الباطل نحن ندافع من أجل الوطن وحمايتة وهم يحاربو من أجل السلطة والدمار ويشجعهم المنسي علي مقاوتهم والقضاء عليهم لأنهم كفروا بالدين وتعدوا علي الأبرياء وفي سياق متصل للمشهد ذهب هشام وقام بتفقد مركز المخابرات وتذكر حديثة مع المنسي في أختيار الخطة ونوع السلاح المستخدم في العملية ويخبر هشام الجماعة عن رسم صورة بشكل كروكي للخطه ويريد مراجعتها مع صديقة عماد قبل عرضها لهم ويطلب أبو عبدالله من عماد أخذ سيارته لإتمام عملية التفجير بها ويغضب عماد من سماع هذا ويتركهم ويلحقة هشام ويقوم بتهدئته ويطلب عماد شراء ابو عبدالله السيارة منه ويوافق ابو عبدالله ولكن بثمن لا يرضي عماد .

 

ويريد منسي من أحد جنوده يدعي ياسر بأخباره عن الجماعات الإسلامية في فترة حكم الرئيس محمد مرسي ويسألة عن سبب تركهم بعد عام واحد فقط من خدمته وأخبره عن كذبهم وقال من يكذب علي رب العباد يكذب علي العباد ولهذا السبب تركهم .

 

وتختم الحلقة بمشهد ترتيب هشام لخطة التفجير ويعرضها علي الجماعة وقامو بتصويره فيديو وهو يشرح الخطه وأرسله الفيديو إلي المركز الاعلامي الخاص بالجماعة واخبر أبو عبدالله انه يريد أن يحدث خلاف بين عماد وهشام ولكن غير بطريقة غير مباشر حتي لا يطمعوا في السلطه ويقوي معا ويسيطروا عليهم وانتهت الحلقة بتدمير المركز الأعلامي ظهرا .

 

إقرا أيضا

التعليقات